أضيف في 22 ماي 2013 الساعة 05 : 16


فريق الأصالة والمعاصرة: التقطيع الترابي المقبل يجب أن يكون ديمقراطيا ويراعي مبادئ إعداد التراب الوطني.


 

 

فريق الأصالة والمعاصرة: التقطيع الترابي المقبل يجب أن يكون ديمقراطيا ويراعي مبادئ إعداد التراب الوطني.

 



تمازيرت بريس



اعتبر النائب في فريق الأصالة والمعاصرة محمد اشرورو أن التقسيم الإداري والجماعي الحالي قد ثم بشكل عشوائي يغلب عليه الهاجس الإداري، وأدى في النهاية إلى إنتاج مجموعة من الجماعات الفقيرة.


وأضاف النائب اشرورو في تدخل له صباح اليوم بلجنة الداخلية لمناقشة مشروع قانون خاص بمبادئ تحديد الدوائر الترابية للجماعات الترابية، أن التقسيم الحالي شتت عدد من القبائل المتجانسة ثقافيا وتاريخيا وقسمها إلى قسمين وأكثر.


وأوضح النائب اشرورو أن التقسيم الإداري السليم هو الذي يعطي الدور الأساسي للجماعات في مساعدة ومواكبة سياسة الدولة على مستوى حل المشاكل والتضامن بين الجهات.


وأكد النائب اشرورو أن التقسيم الترابي المقبل لابد أن يراعي أولا تكوين جماعات قوية بإمكانياتها قادرة على مساعدة الحكومة على تجاوز مجموعة من الإشكالات، وثانيا ينبغي تجاوز اعتبار رئيس الجهة أو الجماعة قاصر وبالتالي تمنح له اختصاصات محدودة.


من جهته أكد النائب في ذات الفريق محمد بودرا أن الملكية والجهات هي التي صنعت تاريخ المغرب والذي لا يفهم هذه الثنائية لا يمكنه أن يفهم تاريخ ومستقبل المغرب.


وأضاف رئيس جهة تازة تاونات الحسيمة أنه لولا التدخل الملكي لفقد المغرب عدد من الجهات كجهة الصحراء مثلا.


وبخصوص التقطيع الجهوي المقبل طالب النائب بودرا بضرورة الأخذ بعين الاعتبار التجانس السوسيولوجي والثقافي و التوزيع الديموقراطي الذي قد يساعد على تحقيق التنمية، مؤكدا أن التقطيع المقبل يجب أن يشعر المواطن بأنه جاء ليخدم نفسه بنفسه وليس من طرف الآخر.


وبعدما حبذ فكرة تقسيم المغرب إلى 8 جهات كبرى طالب النائب بودرا بالإسراع بوضع الجهوية الموسعة رغم مقاومة المركز وهم "جيوب المقاومة الحقيقية التي تتحكم في تسيير 95 في المائة من ميزانية الدولة" يقول بودرا.

من جهته دعا النائب في نفس الفريق طاهر شاكر إلى ضرورة مراعاة التقسيم الترابي للمبادئ العامة لإعداد التراب الوطني وأن أي تقطيع خارج عن هذه المبادئ هو تقطيع خاطئ.


وأضاف شاكر في تدخل له خلال نفس الجلسة أن أي تقسيم ترابي يجب أن يراعي المبادئ الكونية اليوم التي تتحدث عن أحواض الحياة التي يتعايش بداخلها النبات مع الإنسان في بيئة سليمة.


ثاني الشروط التي طالب بها شاكر أثناء التقطيع الترابي هي الديمقراطية التي تقتضي تعميق النقاش مع الساكنة ومع المعنيين المباشرين بالتقسيم الإداري.


وبعدما أكد النائب شاكر أن التقسيم الإداري السابق كان كارثيا بكل المقاييس دعا عند التقسيم الجديد إلى مراعاة التضامن والتجانس والانسجام وإعمال الحكامة الترابية بجميع مكوناتها.


وطالب النائب شاكر ببناء النقاش حول التقسيم المقبل من الخلية والقاعدة التي هي الجماعة مرورا بالعمالة ووصولا إلى الجهات وليس العكس.


وبخصوص تقرير اللجنة الاستشارية المكلفة بالجهوية أوضح الطاهر شاكر أنه كان في عمومه إيجابي، "لكن هناك ملاحظات كبرى عليه وأشياء ترفضها الساكنة التي فرض عليها الانضمام إلى جهات غير منسجمة معها، كما حصل مثلا حين ضمت سطات للدار البيضاء في جهة واحدة" يقول الطاهر.


وأكد الطاهر شاكر في الختام على ضرورة إحداث التقطيع الترابي بظهير وليس بمرسوم كما ان إحداث الجماعات يجب أن يرقى إلى قرارات ذات قيمة فوق القرارات العادية اليوم.




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الاستماع إلى زوجة استقلالي في تفويت أرض بمراكش

شباط يطالب بنكيران بتحمل مسؤوليته اتجاه المعطلين

الانتخابات الجزئية :البيجيدي يتقدم في انزكان و حزب الحركة الشعبية يفوز بمقعد شيشاوة

نسب المشاركة بالانتخابات البرلمانية الجزئية لانزكان أيت ملول

يحيى الوزكاني يدعو البرلمان المغربي إلى المصالحة مع قضايا الشباب

وزارة الداخلية جاهزة لإجراء جميع الاستحقاقات الانتخابية خلال السنة المقبلة

بنكيران للوفا : “الرجال صايفطوم إلى البوادي والنساء عينهم قدام بيوتهم”

فريق التقدم الديمقراطي يندد بالتجنيد والتدريب العسكري للأطفال المحتجزين في مخيمات تندوف

نائب برلماني وقيادي بحزب العدالة والتنمية يتعرض لضرب مبرح امام البرلمان على أيدي قوات الأمن

ملاحظات بصدد الأداء الحكومي سنة بعد تنصيب حكومة عبد الاله بنكيران