أضيف في 7 فبراير 2021 الساعة 20:22


مصر .. مسرح متنقل يجوب الأحياء الفقيرة في القاهرة لنشر الوعي الثقافي


 


تمازيرت بريس

أصبح الآن بمقدور سكان الأحياء الشعبية في القاهرة، مشاهدة عروض موسيقية من شرفات مساكنهم وذلك بفضل مسرح متنقل يجوب الأحياء الفقيرة في العاصمة المصرية لنشر الوعي الثقافي.

يأتي ذلك في إطار مبادرة "العدالة الثقافية" التي أطلقتها وزارة الثقافة المصرية بهدف نشر أنشطة وفعاليات ثقافية في المناطق التي عادة ما تكون محرومة من تلك الخدمات.

وانطلق أول مسرح متنقل إلى حي الأسمرات شرقي القاهرة، قبل أيام، فيما تتضمن المبادرة إطلاق 5 مسارح متنقلة في قرى فقيرة بمحافظات الدقهلية والبحيرة وأسيوط وأسوان وجنوب سيناء.

وأوضح رشيدي رمضان، رئيس قسم العروض الخارجية والخدمات الفنية بالهيئة العامة لقصور الثقافة، كيفية تكوين المسرح المتنقل وعمله قائلا لتلفزيون رويترز "دول عبارة عن مقطورتين، المقطورة الواحدة ثلاثة في ثمانية والثانية ثلاثة في ثمانية، أما نجمعهم على بعض يدونا ثمانية في ستة، مسرح ثمانية (أمتار) طول وعرضه بيبقى ستة (أمتار). معمولة على كاوتش وفيها من قدام (الأمام) البتاعة اللي بتتجر بتاعتها اللي هي الحلقة اللي بتتجر بها وتمشي بها، اللي هي بتتنقل وبتتجر بها وتتربط في أي عربية من العربيات دي وتتجر بقى وتروح أي مكان اللي إحنا عايزينه".

وعبّر فنانون مشاركون في المبادرة عن سعادتهم بها. من هؤلاء الفنان أسامة رمضان، من فرقة الموسيقى العربية بقصور الثقافة بالفيوم، الذي قال "فكرة جميلة وحلوة بتساعد إن الناس بتبتدي تتعرف على بعض وثقافتها برضه، وهي فكرة جميلة جدا، وأنا بصراحة حبيتها مع أني أول مرة بأشارك فيها".


 

وقال الفنان جلال عثمان رئيس إقليم القاهرة الكبرى وشمال الصعيد بالهيئة العامة لقصور الثقافة "النهاردة فيه من الشعب المصري أحوج إنه يتعلم، أحوج إنه يشوف أنشطة فنية متعددة، أحوج إنه يكتشف مواهبه. فمكانش ده ممكن يتحقق إلا من خلال هذا المسرح المتنقل اللي اتبنى على فكرة إن الخدمة بتروح للجمهور مش الجمهور هو اللي بيروح. الجمهور دائما بيخرج من بيته بيروح مسرح، بيتفرج على عرض مسرحي أو عرض موسيقي أو عرض فنون شعبية، أيا ما كان، لأ.. إحنا النهارده اللي بنروح للجمهور في مكانه، في قرية، في نجع، في صحراء، في أي ما كان".

وأضاف عثمان "الغرض كمان إن إحنا بنقرب المسافات مع الجمهور وإنه الناس اللي في المناطق المحرومة بتشعر إنه الدولة مهتمية بها، الدولة عاملة ده مخصوص عشانها، الدولة بتروح لحد عندهم، الدولة بتلبي طلباتهم في احتياجاتهم الثقافية، وبنحاول من خلال ده إن إحنا بنعمل برضه برامج توعوية مهمة جدا بتغيير نمط وتفكير وسلوك المواطن في الأماكن دي".

وبالنسبة لفاطمة ناجح، من سكان حي الأسمرات، فهذه هي المرة الأولى التي ترى فيها عرضا موسيقيا من شرفة بيتها.

وقالت فاطمة ناجح، أثناء مشاهدتها لعرض غنائي على المسرح المتنقل من الشرفة، "حاجة جميلة بصراحة وكمان يعني بدل ما الواحد بيروح وبيتعب وكده، حاجة جميلة إن هو تحت بيتي كمان وسهلة جدا حتى من غير ما أنزل وكده، وهو في منطقة جميلة. من غير ما أنزل وكده، بأقف في البلكونة (الشرفة) وبأتفرج".

 




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



مغني الراب الايغرمي الشاب مولاي شاطر محمد

مسلمة ومسيحية ويهودية.. ثلاث فنانات جمعهن الغناء من أجل ثقافة واحدة

عمرو دياب أغنى فنان عربي بـ 41 مليون دولار.. تتبعه نانسي

حنان ترك تتسابق مع ولديها لختم القرآن في رمضان وتقول ان الحجاب لا يعوق التمثيل ولو في غرفة النوم

وفاة هند رستم مارلين مونرو العرب

الشاب جدوان: رأيت الرسول في منامي فاعتزلت الغناء

من علماء الإسلام :الإدريسي مؤسس علم الجغرافيا الحديث

بعد 62 عاماً من الفن ومائتى عمل .. وفاة كمال الشناوى بعد صراع مع المرض

ايمان الباني ملكة جمال المغرب

رامى عياش يحيى حفلاً غنائياً بالمغرب