أضيف في 30 شتنبر 2020 الساعة 19:45


التقدم والاشتراكية يرفض سحب اختصاصات الجماعات


عبر حزب التقدم والاشتراكية عن رفضه لتعطيل عمل الجماعات الترابية، وتقييده بموجب دوريات، والسحب الصريح لعدد من اختصاصاتها، والتضييق العملي على ممارستها لصلاحياتها الأصيلة من طرف سلطة المُراقبة الإدارية.

وأضاف الحزب في بلاغ عقب اجتماع لمكتبه السياسي، أمس الثلاثاء 29 شتنبر الجاري، أن سلطة المراقبة الإدارية لا يمكن، بدعوى الجائحة، أن تتحول من جديد إلى سلطة للوصاية المطلقة، في تناف مع مقتضيات الدستور والقوانين التنظيمية.

واعتبر البلاغ أن المطلوب اليوم، في هذه الظروف الصعبة، ليس فرملة الديموقراطية والتنمية محليا، وبلادنا على أبواب استحقاقات انتخابية، وليس تحجيم أدوار الجماعات الترابية، بل، على العكس تماما، فالمنتظر هو حفظ مبدأ التدبير الحر وتعزيز مسار اللامركزية والجهوية المتقدمة وإسناد صلاحيات أقوى للجماعات الترابية.

الشيخ الوالي




 

أضف تعليقك على الخبر
* كاتب التعليق
* عنوان التعليق
  * الدولة
* التعليق



الاستماع إلى زوجة استقلالي في تفويت أرض بمراكش

شباط يطالب بنكيران بتحمل مسؤوليته اتجاه المعطلين

الانتخابات الجزئية :البيجيدي يتقدم في انزكان و حزب الحركة الشعبية يفوز بمقعد شيشاوة

نسب المشاركة بالانتخابات البرلمانية الجزئية لانزكان أيت ملول

يحيى الوزكاني يدعو البرلمان المغربي إلى المصالحة مع قضايا الشباب

وزارة الداخلية جاهزة لإجراء جميع الاستحقاقات الانتخابية خلال السنة المقبلة

بنكيران للوفا : “الرجال صايفطوم إلى البوادي والنساء عينهم قدام بيوتهم”

فريق التقدم الديمقراطي يندد بالتجنيد والتدريب العسكري للأطفال المحتجزين في مخيمات تندوف

نائب برلماني وقيادي بحزب العدالة والتنمية يتعرض لضرب مبرح امام البرلمان على أيدي قوات الأمن

ملاحظات بصدد الأداء الحكومي سنة بعد تنصيب حكومة عبد الاله بنكيران